وقائع زيارة الوفد الوزاري للتوجيه والإرشاد في محافظة حماة

قام الوفد الوزاري من مديرية التوجيه والإرشاد في وزارة الأوقاف بلقاء القائمين على التوجيه والإرشاد وشؤون المساجد والمشرفين على القطاعات في مشروع تقويم الخطاب المنبري بحضور مدير أوقاف حماة.
وانطلاقاً من توجيهات فضيلة الشيخ الدكتور محمد عبد الستار السيد وزير الأوقاف في الاهتمام بالخطاب الديني في الريف قام الوفد الوزاري للتوجيه والإرشاد ممثلا بالدكتور زكريا الخولي مدير التوجيه والإرشاد في وزارة الأوقاف والشيخ محمود دياب رئيس دائرة المساجد والدكتور فريد الخطيب مدير المعهد المتوسط للعلوم الشرعية والعربية بصحبة الدكتور نجم العلي مدير أوقاف حماة بزيارة عمل لبلدة قمحانة في الريف الشمالي لمحافظة حماة حيث افتتحوا الجولة بزيارة مقبرة الشهداء وتلاوة الفاتحة لأرواحهم الطاهرة مع كلمات تقدير واجلال لمقام الشهادة.
ثم التقى الوفد الوزاري بعدد من خطباء بلدات ومدن الريف الشمالي واطلع على الواقع الديني وتم عرض مشروع وزارة الأوقاف في الارتقاء بالخطاب الديني بما يعود بالخير على المواطن والوطن.
وقد لقي الوفد حفاوة من أهل هذه البلدة الطيبة وتم الاطلاع على عدد من المشاريع التي يحضر لها بغية تعزيز النهضة القرآنية والإيمانية بما يسهم في تعزيز التنمية البشرية وتجاوز مخلفات الأزمة.
كما التقى الوفد خطباء وأئمة مساجد مدينة حماة في دار أبي الفداء لعلوم القرآن الكريم والسنة النبوية حيث تناول اللقاء واقع الخطاب الديني وضرورة الإلتزام بالمنهج العام لخطب الجمعة وسبل تقويمه، وقد حضر اللقاء عدد من رجال الدين المسيحي
وانتهى اللقاء بتسليم الشهادات تكريماً لطلاب دورة (صناعة الخطيب) التي امتدت على ٤٥ ساعة تدريبية .
كما قام الوفد الوزاري بنشاطات ولقاءات جماهيرية في محافظة حماة في مسجد الإيمان ومسجد مصعب بن عُمير.