مديرية أوقاف دمشق بالتعاون مع الفريق الديني الشبابي تكرّم الفائزين بمسابقة تمكين اللغة العربية

قامت مديرية أوقاف دمشق بالتعاون مع الفريق الديني الشبابي بتكريم الفائزين بمسابقة تمكين اللغة العربية ( في مضمار العربية )
تحت شعار قول السيد الرئيس بشار الأسد «يجب إيلاء اللغة العربية التي ترتبط بتاريخنا وثقافتنا وهويتنا، كل اهتمامنا ورعايتنا، كي تعيش معنا في مناهجنا وإعلامنا وتعليمنا، كائناً حياً ينمو ويتطور ويزدهر، ويكون في المكانة التي يستحقها جوهراً لانتمائنا القومي »
وتحت رعاية السيد وزير الأوقاف الشيخ الدكتور محمد عبد الستار السيد كرّمت مديرية أوقاف دمشق بالتعاون مع الفريق الديني الشبابي الفائزين في مسابقة تمكين اللغة العربية ( في مضمار العربية ) .
وتضمنت المسابقة الفروع التالية القصة القصيرة (خواطر وجدانية) والخطابة والإلقاء والقصيدة الشعرية والخط العربي ضمن الموضوعات الآتية : الشهادة ، المواطنة ،المعلم ،الأم الصحبة المحبة ، التسامح ، أهمية الوقت ، بر الوالدين ، لغتي الجميلة.
حيث بلغ عدد المشاركين ألف ومئة طالب وطالبة قدموا إبداعاتهم لِلِجان التحكيم على مدار أربعة أيام.
حضر حفل التكريم السادة معاوني السيد الوزير د. سلمى عياش ود. تيسير ابوخشريف ود. وسيم مولانا والشيخ أحمد سامر القباني مدير أوقاف دمشق و فضيلة الشيخ الدكتور حسام الدين فرفور المشرف العام على مجمع الفتح الإسلامي – رئيس فرع جامعة بلاد الشام”وفضيلة الشيخ د. عبدالفتاح البزم مفتي دمشق ومدير معهد الفتح الاسلامي و فضيلة الشيخ المهندس عبد الله السيد مدير الفريق الديني الشبابي” والسادة مديري المعاهد والثانويات الشرعية في دمشق وحشد كبير من وجهاء المجتمع الأهلي ورجال الدين والمواطنين وذوي المتسابقين المكرمين.