التعريف بمديرية العلاقات العامة

                  مديريـــة العلاقـــات العامــــة

تعتبر مديرية العلاقات العامة في أي وزارة أو مؤسسة أو شركة من المفاصل الهامة التي ينعكس نتائج عملها سلبا أو إيجابا على سمعة المؤسسة القائمة بها وتؤثر تأثيرا كبيرا في منح الثقة والمصداقية للمجتمع المحلي.

من المعلوم أن مديرية العلاقات العامة مهما اختلف شكلها التنظيمي من حيث الحجم والموقع والمكان في كافة الوزارات أو المنظمات أو المؤسسات , فإنها تشكل جزءا من الهيكل التنظيمي لهذه الإدارات وهي تمثل نظاما فرعيا يرتبط بنظام أشمل هو الوزارة أو المؤسسة , التي تمثل بدورها نظاما يرتبط بالبيئة التي توجد فيها , وترتبط معها برباط تبادلي في التأثر والتأثير .

إن إدارة الوزارة أو المؤسسة بصورة عامة , وإدارة العلاقات العامة بصورة خاصة لاتستطيع تحقيق أهدافها بمعزل عن تأثيرات البيئة السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية والقانونية والتعليمية والدينية , وان هذه العوامل تؤثر سلبا أو إيجابا على العملية الإدارية بكليتها .

وقد أسهمت الحضارة الإسلامية بدور بارز في تطوير العلاقات العامة بفضل حثها على الشورى في الكرم والإنسانية في معاملة الناس ويحوي الفكر الإسلامي منهجا خاصا بالعلاقات العامة متميز يستمد أصوله من القران الكريم وسنة الرسول/محمد صلى الله عليه وسلم/

وفي مجال العلاقات العامة أولى الإسلام عناية فائقة للاهتمام بظاهرة الرأي , وكشف عن المقومات الموضوعية للرأي العام , وحدد الوظائف المنوطة به .

وعلى هذا الأساس يمكن القول بان القران الكريم وحياة الرسول /محمد صلى الله عليه وسلم / أقوالا وأفعالا قد عملت على تطبيق مفاهيم العلاقات العامة بمنظورها الحديث ,

وتعتبر الفترة التي شهدت انتشار الدعوة الإسلامية في أفضل ما قدم حول العلاقات العامة من حيث عرض الدعوة الإسلامية على الزعماء والأمراء والملوك الذين كانت لهم سطوة بالغة في ذلك الحين . فالكلمة الطيبة والأسلوب الحسن عكس صورة طيبة عن هذا الإسلام وكان ذلك أفضل أسلوب عن العلاقات العامة في ذلك الوقت .وحدد القران الكريم في الكثير من آياته مكارم الأخلاق , ووضع الرسول /محمد صلى الله عليه وسلم / خطوطها البارزة في مسيرته العطرة وتعاليمه الطاهرة .

يقول الله سبحانه وتعالى : وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها إن الله كان على كل شيء حسيبا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>