وزير الأوقاف يلتقي النائب في البرلمان الأندونيسي توفيق الهادي والوفد المرافق له

أشار وزير الأوقاف الشيخ الدكتور محمد عبد الستار السيد خلال لقائه النائب في البرلمان الأندونيسي توفيق الهادي والوفد المرافق له إلى عمق أواصر الصداقة والمحبة التي تربط بين الشعبين السوري والإندونيسي ، وضرورة العمل على تبادل الخبرات في الشؤون الدينية كافة لكي نعلم الناس الإسلام الحقيقي كما أنزله الله تعالى بعيداً عن إسقاطات وانحرافات البشر.

أكّــد الشيخ د. محمد عبد الستار السيد وزير الأوقاف على أهــميّة الـــعمل الـمشترك لتحصين جيل الشباب من التطرّف و الانحراف والأفـكار الهدّامة التي لا تمتّ للدّين الإسلامي بأي صلة.
ولفت الوزير السيد إلى إنجازات الجيش العربي السوري الباسل منوهاً بتضحيات جنودنا البواسل وشهدائنا الأبرار وجرحانا الأخيار.
و أكد الهادي أن سورية بلد صديق لإندونيسيا وتربطهما علاقات تاريخية ، مشيراً إلى معاناة بلاده من التطرف الذي تعاني منه سورية وكثير من البلدان الإسلامية.
وقال الهادي: “نحن واثقون من حكمة الرئيس بشار الأسد وثقة الشعب السوري به وأن غالبية الشعب الاندونيسي يعلم ما يجري في سورية ويدعم الدولة السورية ” معربا عن أمله بأن تخرج سورية من أزمتها في القريب العاجل.