السيد وزير الأوقاف الشيخ د.محمد عبد الستار السيد يشارك بالاحتفال بالمولد النبوي الشريف في مجمع الشيخ أحمد كفتارو

برعاية كريمة من الشيخ د.محمد عبد الستار السيد وزير الأوقاف أقام يوم الأربعاء 28 / 12/ 2016 مجمع الشيخ أحمد كفتارو احتفالاً دينياً بمناسبة ذكرى مولد الهادي صلى الله عليه وسلم وإطلاق مسابقة الحديث النبوي الشريف الثالثة.

وألقى وزير الأوقاف كلمة تحدث فيها عن معاني ودلالات ذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم فقال ” إنّ هذه الأمة منصورة بإذن الله تعالى باتباع سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وذلك إن تمسكنا بهديه وأقواله وأفعاله فإنه الأسوة السلوكية لنا في فهم القرآن الكريم وتطبيقه قال تعالى : { لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا} الأحزاب 21
وأشار الوزير السيد إلى ما تحمله سيرة النبي العطرة من السلام والأخوة للإنسانية جمعاء والدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة وأنه جاء بالرحمة للعالم أجمع وليس بالعنف والقتل والتكفير قال تعالى :{ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}[الأنبياء:107].
وأكد وزير الأوقاف على أن إسلامنا الحنيف وهدي نبينا بريئان مما نراه اليوم من قتل وتدمير وإرهاب طال الأطفال الأبرياء واستخدامهم في عملياتهم الإجرامية وهم بذلك يفعلون فعل أهل الجاهلية التي تحدث عنها الرحمن بقوله : { وَإِذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ بِأَيِّ ذَنبٍ قُتِلَتْ } 8-9 التكوير
وختم وزير الأوقاف بقوله : إن هذه الأمة على الحق ومن كان على الحق سينتصر فهذه انتصارات جيشنا العربي السوري الباسل تتلألأ في حلب الشهباء مع ذكرى المولد والميلاد وندعو الله عزوجل بالرحمة لشهدائنا والشفاء لجرحانا والنصر لجيشنا الباسل والتوفيق للرئيس بشار الأسد.