إقامة دورة نوعيّة للمختصين العاملين في المكاتب الإعلامية / مركز إرشاد التأهيلي التخصصي

بدأت في مركز إرشاد التأهيلي التخصصي دورة نوعيّة موجهة إلى المختصين العاملين في المكاتب الإعلامية في كل من :
المكتب الإعلامي في الإدارة المركزية في وزارة الأوقاف
المكتب الإعلامي في الفريق الديني الشبابي
المكتب الإعلامي في مديرية أوقاف دمشق

وقد افتتح الدورة المدرب الأستاذ  مهند العاني متحدثاً عن أهمية التواصل البشري فيما أطراف مفردة كانت أو جمعية،،، ومراحل  تطور هذا التواصل من نشأته إلى مراحل تطوره إلى ما وصلنا إليه في العصر الحالي .
هذا وأكد على ضرورة المحافظة على القيمة الوجدانية لكل خطاب مرسل من مؤسساتنا ليستقبلها الجمهور بطريقة صحيحة .
ثم تحدَّث  الدكتور أسامة الحمصي عن الوسائط المتعددة وأنها الأداوات التي يتم باستعمالها نقل المحتوى الإعلامي لأن من أهداف وجود الانترنت تفعيل العملية البشرية الإنسانية الموجهة ( لغايات عظمى ) .

وفي اليوم الثاني من الدورة أكد الأستاذ مهند العاني على ضرورة إيلاء أمن المعلومات أهمية عظمى فيجب عدم إهمالها لأنه بحال إهمالها تقوم بشيئين لا ثالث لهما الأول تجسسي والثاني تخريبي!!!
ثم عرض الفوارق في البرامج الدعوية التلفزيونية وما يجب على الإعلامي انتقاءه .

أما في اليوم الثالث فقد قام الأستاذ مهند العاني بعرض  تحليلات المواقع والصفحات العرض الدقيق وضرورة معرفة حقائق وصول المادة المطروحة و كيفية التفاعل والتعامل معها بشكل دقيق مؤدي إلى معرفة نوعية الجمهور.
ثم قامت المدربة الأستاذة ماريا شكري بشرح بسيط لعلم أنماط الشخصيات وضرورة معرفته بشكل موسع حتى يصل الخطاب المرسل من قبلنا إلى جميع المتلقيت الست عشرة أو أكثرهم .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>